دور التدقيق الداخلية والخارجية في حوكمة الشركات:

نور لديها وظائف تحكم مستقلة مختلفة لضمان التطابق مع قواعد حوكمة الشركات .    

التدقيق الداخلي:

أحد العناصر الأساسية في إطار حوكمة الشركات هي وظيفة التدقيق الداخلي في الشركة. لذلك يحرص مجلس الإدارة على تعيين موارد ذو مؤهلات وكفاءة  تتناسب مع منصب التدقيق الداخلي، حيث يلعب هذا المنصب دورا بالغ الأهمية في تزويد مجلس الإدارة و الإدارة التنفيذية بوجهة نظر موضوعية و شاملة للأعمال.


إن المدقق الداخلي يعمل على فهم وتدوين إجراءات الأعمال التي تقوم بها الشركة، و تحديد المخاطر والضوابط والتحقق من أن هذه الضوابط فعالة للتخفيف من المخاطر. كما تحرص إدارة التدقيق الداخلي على التأكد من الإلتزام بسياسات الشركة و معايير السلوك.
 

التدقيق الخارجي:

يقوم المدققين الخارجيين بإبداء رأيهم حول نزاهة الشركة بتقديم مركزها المالي، ونتائج أعمالها واستثماراتها و بيان التدفقات النقدية. يقوم مجلس الإدارة بالتأكد من أن المدققين الخارجيين ذوي مهارة وكفاءة وأنهم يقومون بتخصيص الوقت الكافي لفهم طريقة سير وإجراءات العمل و العمليات والصفقات التجارية وذلك كجزء من الإجراءات المتبعة  لمراجعة البيانات المالية. كما يحرص المجلس على قيام إدارة الشركة بمعالجة جميع النقاط الواردة في تقرير المدققين الخارجين.

وحدة المطابقة و الالتزام و مكافحة غسيل الاموال

وحدة المطابقة و الالتزام و مكافحة غسيل الاموال وحوكمة الشركات هي المسؤولة عن مراقبة تنفيذ أقسام الشركة لأنظمة حوكمة الشركات و التأكد من جودة تطبيق الأحكام.


كما تقوم هذه الوحدة أيضا بتسهيل عملية مراجعة وتقييم أعمال الشركة ضمن إطار قانون حوكمة الشركات للتحقق من إمتثال الشركة بالكامل لهذه الأحكام، والقوانين واللوائح ذات الصلة.


يتم ابلاغ وإبراز نتائج التقييم لمجلس الإدارة بشكل دوري بهدف مراقبة أعمال الشركة


يحرص مجلس إدارة الشركة على ممارسة نظام إداري فعال بحيث يتم توزيع الأدوار و المهام بشكل واضح. و سيقوم المجلس بتحديد أهدافه ومكافأة التحصيل الناجح للأهداف، في حين أنه أيضا يقوم بتعليق مهام الموظفين المسؤولين عن عدم بلوغ الأهداف المحددة.

إدارة المخاطر

وظيفة إدارة المخاطر تشمل جميع مجالات الشركة التي توجد بها مخاطر أو التي ممكن أن تبرز بها. مهمة إدارة المخاطر هي التأكد من أن جميع مخاطر الشركة تحت السيطرة. جميع العاملين في الشركة لهم دور في إدارة المخاطر. و يتم التعامل مع المخاطر بشكل مسبق داخل الشركة، كما أن إدارة المخاطر مستعدة  للتعامل مع أي أعمال تجارية جديدة تقوم بها الشركة. و أخيرا، فإن سياسة إدارة المخاطر ستكون شاملة و يتم تناقلها من مجلس الإدارة وصولا إلى خطوط الأعمال الفردية.


يحرص مجلس الإدارة على تخصيص موارد إدارية جيدة لتحديد وتقييم الحلول المناسبة لمخاطر الأعمال.